مركز المرأة يشارك في لقاء حواري مع جامعة موناش الأسترالية والبرنامج الإنمائي

أبين ميديا/عدن/ نشوان نصر

شارك مركز المرأة للبحوث والتدريب بجامعة عدن صباح اليوم بمنتجع كراون بمديرية خور مكسر في اللقاء الحواري الإفتراضية الذي نظمه مركز أبحاث النوع الإجتماعي والسلام والأمن بجامعة موناش الأسترالية و برنامج الامم المتحدة الإنمائي عبر برنامج الزوم والتي تركزت أهدافه على اليمن بشكل عام واجندة المرأة والأمن والسلام.

وذلك بحضور الدكتورة/ هدى علي علوي رئيس مركز المرأة للبحوث والتدريب وعدد من منتسبي المركز وخريجيه.

وضم اللقاء مشاركين من برنامج الأمم المتحدة الإنمائي (اليمن) ومركز المرأة للبحوث والتدريب بجامعة عدن و إئتلاف المجتمع المدني الأسترالي حول المرأة والسلام والأمن ، ومركز أبحاث النوع الإجتماعي والسلام والأمن بجامعة موناش.

وتم تقسيم خريجي الدراسات العليا بمركز المرأة جامعة عدن المشاركين في اللقاء إلى مجموعتين لطرح العديد من المواضيع مع خبراء (WPS), ومناقشة تنفيذ أجندة المرأة والسلام والأمن و خطط العمل الوطنية في جميع أنحاء العالم للتعارف وتبادل الخبرات مع خريجي الدراسات النسوية في جامعة استراليا لبناء شبكات بين المنظمات المشاركة في الورشة التدريبية.

وناقش المشاركين نقاط القوة والضعف والفرص في برنامج العمل الوطني المحدد بين (أستراليا واليمن وإندونيسيا وأماكن أخرى) ومشاركة البحث والفهم فيما يتعلق بأفضل الممارسات في تنفيذ برنامج العمل الوطني والتحديات التي من شأنها أن تعيق تنفيذه والدعم الذي يعزز فرص نجاح عمل البرنامج.

وتم التركيز على التحديات التي من شأنها أن تعترض تطبيق القرار (1325) الذي وقع عليه رئيس الوزراء كخطة وطنية بدأت تلامس الواقع.

وخرج المشاركين بالعديد من الأفكار والخطوات التي ستعزز بشكل كبير إنجاح تنفيذ أجندة المرأة والسلام والأمن و خطة العمل الوطنية في اليمن وأستراليا واندونيسيا.

مشــــاركـــة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى